مشروع توزيع مستلزمات طبية على الصيدليات بأقل التكاليف - Arbweb
make money

مشروع توزيع مستلزمات طبية على الصيدليات بأقل التكاليف

يعد مشروع توزيع مستلزمات طبية على الصيدليات من افضل المشاريع الموجودة حاليا علي الساحة في وقتنا الحالي، وهو بمثابة محل أو شركة أدوية تعمل على بيع المنتجات والمستلزمات علي عدد من العيادات الخاصة والصيدليات، وكغيره من المشاريع الأخرى لابد من عمل دراسة جدوى له من أجل التعرف على جميع جوانبه وكيفية الترويج له، وهذا ما سوف نقوم بتناوله خلال ما يلي من سطور.

مشروع توزيع مستلزمات طبية على الصيدليات

هناك خطأ شائع يعتقده أغلب الأشخاص عند سماع عن توزيع المستلزمات الطبية، حيث يعتقد البعض أنه الهدف الرئيسي من وراء هذا المشروع هو تجارة الأدوية. لكن الحقيقة أن فكرة هذا المشروع تعتمد بشكل أساسي على عملية التوزيع للمستلزمات الطبية على الصيدليات والمستشفيات والعيادات الخاصة.

من ضمن المستلزمات الطبية التي يتم توزيعها من خلال هذا المشروع الماسكات الطبية (الكمامة) والسماعات وأجهزة قياس الضغط والسكر، وغيرها من المستلزمات التي يحتاج إليها الأطباء والممرضين بشكل مستمر. ومن خلال هذا المشروع يستطيع الشخص عمل حلقة وصل ما بين المصانع المنتجة الأصلية لهذه المستلزمات الطبية وعلى  الجانب الآخر بين الصيدليات والعيادات.

 نقترح لك: أفضل 3 أفكار مشاريع انستقرام. لربح المال بطريقة مجربة

التسويق لمشروع المستلزمات الطبية وطريقة توزيعها 

كما أشرنا في السابق مشروع توزيع مستلزمات طبية على الصيدليات مثل أي مشروع يحتاج في البداية إلى دراسة جدوى، فمن الضروري أن يتعرف صاحب المشروع الطرق الممكنة التي من خلالها القيام بالتسويق للمشروع. ومن خلال ما يلي نتناول أهم الأفكار التي تؤدي إلى رواج مشروع توزيع المستلزمات الطبية:

  • انشاء كروت طباعة تصف طبيعة الخدمة التي يقدمها، ومن ثم توزيعها على عدد من العيادات والصيدليات في أمكان مختلفة.
  • عمل لافتة أو بوستر كبيرة على أحد أبواب المتاجر الشهيرة ومن الضروري كتابة رقم صاحب المشروع أو القائم على إدارته، أو كتابة أي وسيلة ممكنة يمكن من خلالها التواصل.
  • استخدام وسائل التواصل الإجتماعي بمختلف برامجه من فيسبوك وتويتر وغيره، وتعد هذه الطريقة الأكثر استخداما في وقتنا الحالي وتلقى قبولا واسعا.
  • وأخيرا من الضروري عمل علاقات مع العاملين في المجال الطبي الأمر الذي يسهل التواصل مع العملاء، ومن ثم رواج المشروع ونجاحه.

المصدر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى